المدرب جمعة محمد سلامة يختتم دوراته التعاقدية مع شركة المرجع القانوني للإستشارات والتطوير الإداري

المدرب جمعة محمد سلامة يختتم دوراته التعاقدية مع شركة المرجع القانوني للإستشارات والتطوير الإداري
صورة جماعية


طرابلس الغرب، ليبيا - 2016-01-20



الشهادة المهنية الأولى على مستوى العالم في مجال السلامة والصحة المهنية والمعتمدة من إدارة السلامة والصحة المهنية الأمريكية الأوشا (OSHA) 

 

والتي صممت من أجل الحفاظ على السلامة والصحة المهنية للعاملين في جميع المجالات وتهدف إلى ضمان بيئة عمل آمنة وصحية لكل العاملين كما تساهم بفعالية في الحفاظ على الموارد البشرية.

إحتضنت قاعات التدريب بشركة المرجع القانوني للإستشارات والتطوير الإداري خلال الفترة من 15 نوفمبر إلى 10 ديسمبر 2015 وقائع الدورة التدريبية التخصصية (تطبيقات السلامة المهنية حسب معايير السلامة الامريكية OSHA) نفذها المدرب جمعة محمد سلامة.

وقد قدمت هذه الدورة لصالح عدد 54 من موظفي وحدة الأمن والسلامة بشركة ليبيا للإتصالات والتقنية LTT بواقع مجموعتان صباحية ومسائية.

 وتتركز دراسة هذا الشهادة على التعرف على المخاطر بأنواعها وأسبابها والمناطق الأكثر تعرضاً للمخاطر داخل المنشآت وخارجها وكيفية تفادى هذه المخاطر.

                  

وقد تناول المدرب في أول أيام هذه الدورات وتباعاً محتويات البرنامج التدريبي، والتطرق إلى بيان الأهداف التفصيلية للدورة، والتي تهدف إلى إكساب وتعريف المشاركين بـ:

  • مفهوم الأمن والسلامة العامة وفقاً لمعايير الأوشا.
  • مفهوم الخطر وإدارة المخاطر وفقاً لمعايير الأوشا.
  • مواصفات نظام إدارة الصحة والسلامة المهنية وفقاً للمعايير الدولية.
  • مفهوم وأنواع المواد ومخاطرها وتصنيفاتها حسب (NAFPA).
  • مهارات التعامل مع المواد.
  • مهارات تخزين المهمات.
  • مهارات وضع الخطط وإدارة الأزمات.

                   

وقد تطرق المدرب جمعة سلامة إلى شرح عدد من المحاور الهامة خلال هذه الدورة قدم فيها الكثير من الفائدة لمتدربيه، وفي ختام هذه الدورات تم إجراء إختبار تقييمي لمعرفة مدى فهم متدربي الدورة وإستيعابهم لما تم تناوله في الدورة.

ومن ثم أعطيت فيه الكلمات لإدارة الشركة المنظمة ورئيس قسم التدريب بالشركة المستفيدة ومتدربي الدورة معبرين عن شكرهم للجهة المنظمة ومدرب الدورة على حسن إدارته وتجاوبه للمناقشات والإستفسارات التي كانت تشكل مصدر قلق للمتدربين من واقع حياتهم العملية، ثم سلمت بعد ذلك شهادات إتمام الدورة، وأخذ بعض الصور الفوتوغرافية للذكرى. 

شارك